محكمة إسبانية تستدعى زعيم البوليساريو للتحقيق فى جرائم حرب


كشفت وثيقة أن المحكمة الإسبانية العليا استدعت زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالى، اليوم الأربعاء، للمثول أمامها فى الأول من يونيو المقبل فى قضية جرائم حرب، بحسب “سبوتنيك”.


 


وحسبما نقلته وكالة “رويترز”، فإن إبراهيم غالى امتنع عن التوقيع على الاستدعاء وهو متواجد حاليا للعلاج بأحد مستشفيات إسبانيا.


 


وقال مصدر مقرب من التحقيق الجنائى إنه “قد لا يمثل أمام المحكمة لأنه ربما يحمل جواز سفر دبلوماسى جزائري، مما قد يعطيه حصانة“.


ويأتى نبأ الاستدعاء بعد يوم من توافد آلاف المهاجرين من المغرب على جيب سبتة الخاضع لسيطرة إسبانيا فى شمال أفريقيا.


 


وقالت الوثيقة إن “جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان وأفرادا فى الصحراء الغربية يتهمون غالى وغيره من زعماء الجبهة التى تطالب بانفصال الصحراء الغربية بالإبادة الجماعية والقتل والإرهاب والتعذيب والتورط فى عمليات اختفاء قسري“.


 


وذكرت إسبانيا أنها “وافقت على السماح بعلاج غالى فى لوجرونو شمال البلاد “كبادرة إنسانية”، لكن هذا الأمر أثار غضب السلطات المغربية لاستقبالها زعيم جبهة البوليساريو، حيث سمحت له السلطات الإسبانية بالعلاج فى أحد المستشفيات فى الوقت الذى تتهم فيه منظمات حقوقية “غالي” بارتكاب جرائم ضد الإنسانية.


 


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*