عادة صحية تقاوم الزهايمر حال ممارستها لمدة 12 دقيقة يوميا

عادة صحية تقاوم الزهايمر حال ممارستها لمدة 12 دقيقة يوميا


مرض الزهايمر يتسبب فى تدهور القدرات العقلية، وركز العلم حول كيفية الحفاظ على أدمغتنا مع تقدمنا ​​في العمر على أهمية البقاء نشيطًا، والحصول على قسط كافٍ من النوم.


وبحسب ما نشره موقع “Yahoo Lifestyle“، بدأ الباحثون في الغوص في كيف يمكن للممارسات الاجتماعية والعاطفية وحتى الروحية أن تلعب دورًا في صحة الدماغ على المدى الطويل أيضًا.

الزهايمر
 


وتشير مراجعة جديدة نُشرت مؤخرًا في مجلة مرض الزهايمر إلى أن روتين التأمل يمكن أن يقلل من التوتر ويقاوم خطر فقدان الذاكرة.


ويتوقع الخبراء أن حوالى 152 مليون إنسان على مستوى العالم سيشخصون بمرض الزهايمر بحلول عام 2050.



ونظرًا لأن الأطباء لا يستطيعون كتابة وصفة طبية للوقاية من مرض الزهايمر (حتى الآن)، فإن العلماء يحاولون تحديد عوامل نمط الحياة.


وكشفت دراسة جديدة، أن الممارسات الدينية والروحية يمكن أن تحافظ على وظيفتنا المعرفية قوية مع تقدمنا ​​في العمر، بالإضافة إلى ذلك، فإن ممارسة التأمل لمدة 12 دقيقة قد تقلل أيضًا من عوامل خطر الإصابة بمرض الزهايمر.



 


وأكد الباحثون فى الدراسة، أن التأمل المحدد الذي درسوه يسمى “كيرتان كريا”، وهو تأمل غنائي مدته 12 دقيقة يتضمن الأصوات والتنفس وحركات الأصابع المتكررة.



وقد ثبت أنه يقلل من التوتر، ويحسن النوم، ويقلل من الاكتئاب، ويحسن الصحة العامة بل ويزيد من تدفق الدم إلى أجزاء الدماغ التي تلعب دورًا في الإدراك والعواطف .


مصدر الخبر

شاهد أيضاً

ميتا تشرح كيف ستعمل محادثات واتساب المشفرة مع خدمات الطرف الثالث

الاتحاد الأوروبى ينتقد نموذج أعمال الخصوصية مقابل النقود المتبع بشركة ميتا

رفض الاتحاد الأوروبي سياسات ميتا التى تجبر المستخدمين منح بياناتهم أو أموالهم مقابل أى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *