الصين تثمن جهود مصر فى وقف إطلاق النار بين الجانبين الإسرائيلى والفلسطينى


ثمنت الصين، اليوم الخميس، الجهود التى تبذلها مصر من أجل وقف إطلاق النار بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني، معربة في الوقت نفسه عن استعدادها لتعزيز التبادلات والتنسيق مع الأطراف المختلفة لبذل جهود متضافرة من أجل السلام وتقديم مساعدات إنسانية وغيرها للجانب الفلسطينى.


 


جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية “تشاو لي جيان” اليوم /الخميس/، تعليقا على إجراء مبعوث الصين الخاص لمنطقة الشرق الأوسط “تشاى جون” اتصالات هاتفية مع مسؤولين بوزارتي الخارجية المصرية والفلسطينية، في إطار المساعي لتعزيز تخفيف حدة الصراع الفلسطيني الإسرائيلى. 


 


وكان قد جرى التوصل لاتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق نار “متبادل ومتزامن” في قطاع غزة؛ اعتبارا من الساعة الثانية فجر الجمعة، الموافق 21 مايو “بتوقيت فلسطين”.


 


وقال جيان “إن الصين تقدر جهود الوساطة من أجل وقف إطلاق النار من جانب مصر والأطراف الأخرى ذات الصلة.. ونحن على استعداد لتعزيز الاتصالات والتنسيق مع جميع الأطراف لبذل جهود متضافرة من أجل السلام، وبذل قصارى جهدنا لتقديم المساعدة الإنسانية وغيرها من المساعدات إلى فلسطين”. 


 


وقال جيان “منذ اندلاع الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، لعبت الصين دورها كدولة كبرى مسؤولة، وقامت بالكثير من العمل البناء. وأعطت الصين، بصفتها الرئيس الدوري لمجلس الأمن، أولوية قصوى لمعالجة الصراع الفلسطيني الإسرائيلي الحالي. وترأس عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني وانغ يي جلسة نقاش مفتوحة حول هذه القضية في مجلس الأمن وطرح وجهة نظر الصين ومقترحاتها”. 


 


وتابع جيان “سيجري المبعوث الخاص (جون) محادثات هاتفية مع أشخاص من إسرائيل وروسيا والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي. وما دام الصراع في الشرق الأوسط مستمرا، فإن الصين لن توقف جهودها الرامية إلى تعزيز محادثات السلام. وفي المستقبل، ستستضيف الصين أيضا ندوات لدعاة السلام الفلسطينيين والإسرائيليين، وترحب الصين بممثلين من فلسطين وإسرائيل للقدوم إليها من أجل إجراء مفاوضات مباشرة” .


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*