الأمير أندرو يفقد جميع ألقابه العسكرية بسبب فضيحة جنسية.. اعرف التفاصيل


كشفت شبكة “بى بى سى” البريطانية، أن الأمير أندرو فقد جميع ألقابه العسكرية، بعد الفضيحة الجنسية المتورط فيها والملاحق فيها قضائيًا، حسبما ذكرت شبكة “بى بى سى” البريطانية.


بدوره، أعلنت الصفحة الرسمية للعائلة الملكية البريطانية، إعفاء الأمير أندرو، من مهامه الملكية والعسكرية، في بيان ملكي صادر عن الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، على خلفية الدعوى المدنية المتعلقة بالاعتداء الجنسى التى رفعتها فيرجينيا جوفري ضده في نيويورك.


ونشرت الصفحة الرسمية للعائلة الملكية البريطانية عبر منصات السوشيال ميديا المختلفة، بياناً تعلن من خلاله الملكة إليزابيث اعفاء ابنها الأمير أندرو من مهامه العسكرية والملكية.


 



 


يذكرأن، قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إن الأمير أندرو قد يُجبر على ترك ما يصل إلى تسعة مناصب عسكرية مع وصول الإجراءات القانونية ضده إلى ذروتها هذا الشهر وتزايد الغضب بشأن صداقته “السامة” مع المدان جيسلين ماكسويل والمتورط فى عمليات إتجار جنسي بالأطفال.


ولم يحضر الأمير اندرو دوق يورك، حدثًا عسكريًا واحدًا منذ أن تخلى عن واجباته الملكية قبل عامين بسبب مزاعم بأنه مارس الجنس ثلاث مرات مع أحد الفتيات التي استغلها رجل الأعمال جيفري إبستين في الأعمال الجنسية.


ومن المتوقع أن يتم الكشف بحسب “ديلي ميل”، عن وثيقة قانونية يعتقد محامي دوق يورك أنها ستوقف دعوى الجنس المدنية المرفوعة ضد الأمير من قبل فيرجينيا روبرتس جيوفر وبعد ذلك ستعقد جلسة استماع غدًا.


وإذا فشل الأمير أندرو في دحض مزاعم فيرجينيا روبرتس جيوفر المرفوعة ضده من محكمة نيويورك هذا الأسبوع، قال قادة الجيش البريطاني إن الوقت قد حان لرحيله.


وعانى الأمير البريطانى، من انتكاسة في قضيته الجنسية الأمريكية، بعد أن فشل في تقديم دلائل على العديد من دوافعه أمام المحكمة.


وقالت أحد المصادر لصحيفة ديلى إكسبريس البريطانية إن الأحداث تتحرك بسرعة كبيرة، وقد يُجبر دوق يورك على التخلي عن جميع ألقابه العسكرية في غضون أسابيع، مضيفًا أن صداقة الأمير أندرو مع ماكسويل وإبستين كانت “سامة” وجعلت موقعه “غير مقبول”.


 




مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*