هل للترتيب فى تناول الطعام تأثير على مستويات السكر في الدم؟ دراسة توضح

اقترحت دراسة بحثية من كلية طب وايل كورنيل في مدينة نيويورك الأمريكية تناول الخضار والبروتين قبل الكربوهيدرات من أجل التحكم في مستويات الأنسولين فى الجسم، حيث تقول الدراسة المنشورة في مجلة Diabetes Care Journal إن التسلسل الهرمي الذي يتم فيه استهلاك أنواع الأطعمة، له دور كبير في تحديد مستوى الجلوكوز والأنسولين بعد الوجبة لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، وفقًا لتقرير موقع “تايمز أوف انديا”.


 


 


وتؤكد الدراسة البحثية على أهمية ترتيب تناول الطعام، وتؤكد أنه عندما يتم تناول الخضار والبروتينات قبل تناول الكربوهيدرات، كان له تأثير أقل على مستويات الجلوكوز فى الدم، ومن جانبه، قال كبير المؤلفين الدكتور لويس أرون: “بناءً على هذه النتائج، بدلاً من قول “لا تأكل” لمرضاهم، قد يقول الأطباء بدلاً من ذلك “تناول هذا قبل ذلك”.


 


ويوضح الدكتور آرون، وهو أيضًا مدير مركز التحكم الشامل في الوزن في وايل كورنيل، إنه من الصعب أن تطلب من شخص ما تقليل استهلاك الكربوهيدرات، ويضيف “تشير هذه الدراسة إلى طريقة أسهل يمكن للمرضى من خلالها خفض مستويات السكر في الدم والأنسولين وهى تناول البروتين والخضراوات قبل الكربوهيدرات لتخفيف الآثار السيئة للأخيرة على الجسم”.


 


وأكد خبراء التغذية على أهمية الترتيب فى تناول الوجبة، حيث تعتبر عادات الأكل الصحية وسيلة فعالة لمراقبة مرض السكري والتحكم فيه تحت السيطرة وتجنب أى مضاعفات.


 


عادة ما يقوم مرضى السكري من النوع الثاني باختبار وخز الإصبع للتحقق من مستويات الجلوكوز لديهم، وإذا كان مستوى السكر في الدم مرتفعًا باستمرار أو يرتفع بشكل متكرر، فإن هؤلاء المرضى معرضون لمضاعفات مرضهم، لذلك أحد أهم العوامل للسيطرة على الحالة التحكم فى النظام الغذائى.


 

تأثير الترتيب فى تناول الأطعمة على مرض السكرى
تأثير الترتيب فى تناول الأطعمة على مرض السكرى



مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*