محافظ الغربية يبحث الموقف التنفيذى لمشروع تطوير مدينة طنطا والمحلة

محافظ الغربية يبحث الموقف التنفيذى لمشروع تطوير مدينة طنطا والمحلة

عقد الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية اجتماعين متتالين مع وفد صندوق التنمية الحضرية وهيئة الأوقاف ومدير مديرية الإسكان، ورؤساء أحياء حي أول وثان طنطا والمحلة ومركز ومدينة طنطا لمناقشة الموقف التنفيذي لمشروع تطوير عواصم المحافظات.


 


يأتي ذلك في إطار التعاون المثمر والمستمر بين محافظة الغربية وصندوق التنمية الحضرية في كافة مجالات التطوير الحضري على مستوى جميع مدن المحافظة تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي من أجل تحسين مستوى معيشة المواطنين وتوفير حياة كريمة لهم.


 


حيث ناقش المحافظ خلال الاجتماع الموقف التنفيذي لمشروع إنشاء عمارات الإسكان الاجتماعي بمنطقة العجيزي بطنطا الذي سيوفر سكناً حضارياً بأسعار مناسبة للمواطنين وخاصةً محدودي الدخل، وذلك في إطار المشروع القومي لتطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسية الجاري تنفيذها من خلال الهيئة الهندسية حيث تم الانتهاء من بناء 6 عمارات تحتوي على 480 وحدة سكنية على  مساحة 2,3 فدان وتتكون كل عمارة منهم من (دور أرضي و 9 أدوار علوية) وتضم منفذين بيع ومسجد بنسبة انجاز 99%.


 


وأشار المحافظ إلى أن التطوير في المنطقة لم يقتصر على ذلك ولكن يتم تطوير ورفع كفاءة البنية التحتية لعمارات أوقاف العجيزي بحي أول طنطا التي تقع امام عمارات العجيزي، من خلال الجهاز المركزي للتعمير بوزارة الإسكان، حيث يتم رصف ورفع كفاءة البنية التحتية من شبكات مياه الشرب والصرف الصحي وتركيب الانترلوك وعمل بالدورات وعمل بازلت بطول متر و20 سم من الأرض وأحواض زرع،كما تم وضع طبقه سن بالشوارع تمهيدا للرصف وزيادة الطابع الجمالي ودهانات واجهات العمارات السكنية لـ 36 عمارة يقطنها أكثر من 800 أسرة، لتوفير سكن ملائم للمواطنين وتحسين الصورة البصرية وإضفاء مظهر حضاري وجمالي للمنطقة .


 


واختتم المحافظ الاجتماع بمناقشة مشروع مدينة المحلة الجديدة بمنطقة المستعمرة بمدينة المحلة الكبرى.


مصدر الخبر

شاهد أيضاً

طلاب جامعة القناة فى لقاء مفتوح غدا مع العالم المصرى الدكتور فاروق الباز

طلاب جامعة القناة فى لقاء مفتوح غدا مع العالم المصرى الدكتور فاروق الباز

يستضيف المركز الجامعي للتطوير المهني بجامعة قناة السويس الدكتور فاروق الباز عالم الفضاء المصري، ومدير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *