كاليدو كوليبالى يهدد بترك معسكر السنغال فى أمم أفريقيا والعودة إلى إيطاليا


هدد المدافع السنغالى كاليدو كوليبالى، بالرحيل عن معسكر منتخب السنغال بعدما دخل فى خلافات حادة مع أعضاء اللجنة الطبية فى الاتحاد الأفريقى، بعدما تم منعه من إجراء مسحة جديدة لفيروس كورونا.


وأكد موقع “تيلى داكار” السنغالى أن المدافع السنغالى دخل فى مناوشات حادة مع أعضاء اللجنة الطبية فى الكاف، بعد أن تم منعه من إجراء مسحة جديدة، فى الوقت الذى يسعى أوجستين سنجور رئيس الاتحاد السنغالى لإقناع كوليبالى فى البقاء فى الكاميرون والاستمرار مع السنغال حتى نهاية البطولة.


وقال أليو سيسيه عن مواجهة غينيا: “عندما تلعب السنغال مع غينيا، دائمًا ما تكون مباراة مثيرة، وديربى يجب مشاهدته. هدفنا هو الفوز فى كل مباراة، لكن علينا أن نتذكر أنهم فريق قوى جدًا بنفس القدر. لقد أخبر لاعبينا دائمًا أنه ليس لدينا فرق صغيرة فى المسابقة”.


وأضاف مدرب السنغال: “لعبت ضد مدرب غينيا كابا دياوارا قبل 24 عامًا ونحن نعرف بعضنا البعض جيدًا. ومع ذلك، ستكون الأمور مختلفة على أرض الملعب حيث يرغب كلانا فى الفوز”.


ويلتقى منتخب السنغال وصيف المجموعة الثانية بثلاث نقاط مع المتصدر غينيا، بفارق الاهداف، فى الثالثة عصر الجمعة، ويسعى منتخب السنغال أسود الترانيجا إلى حسم التأهل مبكرا، وتحقيق الانتصار الثانى له فى دور المجموعات والانفراد بالصدارة بعدما فاز فى الجولة الأولى على زيمبابوى فى الدقيقة 95 بهدف نظيف سجله ساديو مانى من ضربة جزاء.


بينما يحاول منتخب غينيا هو الآخر تحقيق نتيجة إيجابية أمام أسود التيرانجا لمواصلة المنافسة على التأهل للدور الـ16 من البطولة بعدما انتصر فى الجولة الأولى على مالاوى بهدف دون رد.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*