جارديان: 500 من موظفى الحزب الديمقراطى يطالبون بايدن بمحاسبة إسرائيل

جارديان: 500 من موظفى الحزب الديمقراطى يطالبون بايدن بمحاسبة إسرائيل

[ad_1]


وقع أكثر من 500 من موظفي الحزب الديمقراطي والعاملين فى حملة جو بايدن لعام 2020، خطاب مفتوح يطالب الرئيس الأمريكي ببذل المزيد لحماية الفلسطينيين ومحاسبة إسرائيل على أفعالها في غزة حيث يسري وقف إطلاق النار حاليًا.


 


 


وقالت صحيفة “الجارديان” البريطانية، إن هذه الخطوة تأتي وسط انقسام عميق في صفوف الديمقراطيين ، حيث اختلف موقف بعض الأعضاء البارزين في الجناح التقدمي – مثل ألكسندرا أوكاسيو كورتيز – مع الشخصيات الوسطية بما في ذلك بايدن الذين اتخذوا موقفًا مؤيدًا لإسرائيل باستمرار.


 


 


وتعرض بايدن، لضغوط متزايدة لاتخاذ موقف أكثر حزما ضد إسرائيل بعد الصراع الأخير الذي قتل فيه أكثر من 230 فلسطينيا ودمرت عشرات المباني في غزة ، بينما قُتل 12 إسرائيليا جراء الصواريخ التي أطلقتها الفصائل الفلسطينية.


 


 


واعتبرت “الجارديان”، أن الرسالة ستضيف إلى هذه الدفعة وتعكس أيضًا نقطة تحول أكثر دقة في الرأي العام الأمريكي الأوسع ، والذي أصبح أكثر انتقادًا لإسرائيل.


 


 


وكتب الموقعون، أنهم “يثنون على جهود [بايدن] للتوسط في وقف إطلاق النار، ومع ذلك ، لا يمكننا أيضًا أن نتجاهل العنف المروع الذي اندلع في الأسابيع الأخيرة في إسرائيل / فلسطين ، ونحن نناشدكم لمواصلة استخدام قوة مكتبكم لمحاسبة إسرائيل على أفعالها وإرساء أسس العدالة والسلام الدائم “.


 


 


تضيف الرسالة: “نفس القيم التي دفعتنا إلى العمل لساعات لا تحصى لانتخابكم تطالبنا بالتحدث علانية.. نظل مرعوبين من صور المدنيين الفلسطينيين في غزة الذين قتلوا أو أصبحوا بلا مأوى بسبب الغارات الجوية الإسرائيلية”.


 


 


وبينما تدين الرسالة العنف من كلا الجانبين ، خصت الرسالة إسرائيل بمزيد من اللوم بسبب قوتها العسكرية الكبيرة واحتلالها المستمر للمجتمعات الفلسطينية والحصار المفروض على غزة.


 


 

[ad_2]
مصدر الخبر

شاهد أيضاً

نتنياهو: لن نفوت أى فرصة لتحرير المحتجزين والضغط العسكري مستمر حتى النصر

“قائمة العار” الأممية لقاتلى الأطفال ومهاجمى المدارس بعد إضافة إسرائيل

[ad_1] بعد إدراج الأمم المتحدة إسرائيل على قائمة العارعلى خلفية الحرب الدائرة فى قطاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *