بولندا تحذر من وقوع حرب واسعة بسبب التوترات المحيطة بأزمة أوكرانيا


حذر وزير الخارجية البولندى زبيجنيو راو، الذى تترأس بلاده منظمة الأمن والتعاون الأوروبي منذ بداية العام، من تهديد جديد بوقوع حرب واسعة في ضوء التوترات المحيطة بأزمة أوكرانيا. 


 


وقال راو – في كلمة خلال عرض برنامج الرئاسة البولندية لمنظمة الأمن والتعاون الاوروبي في فيينا اليوم  الخميس- “يبدو أن خطر الحرب في منطقة منظمة الأمن والتعاون الأوروبي أكبر من أي وقت مضى في الثلاثين عاما الماضية”.


 


وأضاف أن الدعوات إلى ضمانات أمنية والخطاب حول مجالات النفوذ؛ يتطلب تقييمًا جادًا واستجابة مناسبة؛ بما يتماشى مع مبادئ القانون الدولي، التي التزمت بها جميع الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون الاوروبي، مشيرا إلى أن المنظمة الأمنية لديها 57 دولة عضوا بما في ذلك أوكرانيا وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية.


 


وأكد أن منظمة الأمن والتعاون الاوروبي لها الدور الحيوي الرئيسي في مناقشة جميع المفاهيم، بالإضافة إلى تدابير بناء الثقة، موضحا أن الشرط الأساسي هو أن يكون لدى جميع الأطراف المعنية “حوار بحسن نية”. 


 


وشدد الوزير على أنه يجب أن تكون الحلول متوافقة مع اتفاقيات مينسك ومع الاحترام الكامل لسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها.


 


من جانبها، شددت الأمين العام لمنظمة الأمن والتعاون الاوروبي هيلجا شميد، على دور المنظمة في حل النزاعات، موضحة أنه من الضروري بشكل عاجل نزع التصعيد وإعادة بناء الثقة.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*