"القباقيب الخشبية" موضة الأحذية فى ربيع وصيف 2021.. صور

“القباقيب الخشبية” موضة الأحذية فى ربيع وصيف 2021.. صور

[ad_1]


عادت الأحذية الخشبية المعروفة بالقباقيب، لتتربع على موضة الأحذية عام 2021، حتى على منصات دور الأزياء العالمية.


وكانت بداية ظهور القباقيب الخشبية في سبعينيات القرن العشرين كأحذية بسيطة مريحة، وعادت القباقيب الخشبية العصرية التي يطلق عليها بالإنجليزية wooden mules الميول الخشبية، لتكون الأحذية السائدة فى ربيع وصيف هذا العام، فى كافة دور الأزياء العالمية، بداية من مصممة الأزياء البريطانية، ستيلا مكارتني إلى دور الأزياء الفرنسية، روجر فيفييه، وإيزابيل مارانت، وفقا لموقع العين الإماراتى.


أحذية خشبية


 

الأحذية الخشبية
الأحذية الخشبية


وكانت بداية القباقيب الخشبية، من الهيبيين فى سبيعينات القرن الماضى، ومربي الحيوانات في أوروبا الشمالية، ومن المزارعين الهولنديين إلى فتيات الجيشا اليابانية، وتم الاعتماد عليها كأحذية رخيصة ومريحة للجنسين، ثم فقدت هذه المكانة وأصبحت أحذية نسائية عصرية.


وعادت القباقيب الخشبية هذا العام لتصبح هي الأحذية الأكثر شعبية والأكثر رواجاً، بعد مرور سنين عديدة.

حذاء خشبى
حذاء خشبى


 

حذاء
حذاء


 

قباقيب خشبية
قباقيب خشبية


 

قبقاب خشبي
قبقاب خشبي


وكالأحذية العادية، تتمتع القباقيب الخشبية بتنوع تصميماتها التي تأتى في العديد من الأشكال والألوان، يأتى بعضها، أو مع أو بدون حزام وذات كعب عالي أو متوسط أو منخفض، والتي يتم ارتداؤها مع أو بدون جوارب.


ومن بين أبرز موديلات ربيع وصيف 2021، قدمت دار الأزياء السويسرية الفاخرة “إلين”، وصندل بالى، المصنوع من قبقاب خشبي تقليدي بطول 6 سم.


وهناك تصميم “دايزى”، من المصممة البريطانية ستيلا مكارتنى، بكعب متوسط عريض ومصنوع من نعل خشبي مستدام، بما يتوافق مع معايير الدار المحبة للبيئة.


ولمحبات الجرأة في التصميمات، يمكنهن اختيار قباقيب دار روجر فيفييه المصممة بإبزيم Broche Vivier الشهير ومزينة بالكريستال.


ومن الفخامة أيضاً القباقيب من تصميم دار إيزابيل مارانت الفرنسية، الموديل الحديث للأحذية التقليدية المزينة بالأزرار، وذلك لمحبات التصاميم الكلاسيكية البسيطة.

[ad_2]
مصدر الخبر

شاهد أيضاً

وصفات طبيعية للتخلص من بقع حب الشباب.. استعدى للعيد ببشرة صافية

[ad_1]   عيد الأضحي من المناسبات التي يستعد لها الكثير وخاصة الفتيات، فيبدأن  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *