إندبندنت: بريطانيا على شفا موجة ثالثة من كورونا.. وتحذيرات من عدم جدوى العزل المنزلى


حذر البروفيسور أندرو هايوارد خبير الأمراض المعدية، من أن بريطانيا ربما تكون فى بداية موجة ثالثة من الإصابات بفيروس كورونا، وقال هايوارد، البروفيسور بجامعة كوليدج لندن – فى تصريحات نقلتها صحيفة الاندبندنت البريطانية على موقعها الإليكترونى اليوم الخميس، إنه “قلق للغاية” بشأن انتشار ما يسمى بالمتغير الهندى، أو طفرة B1.617.2، لأن هذه السلالة انتشرت بشكل فعال داخل الأسر والمجتمع الأوسع نطاقا ومن المرجح أن تنتشر إلى أجزاء أخرى من البلاد.


وأضاف أنه من الواضح أننا نفعل كل ما في وسعنا لاحتواء انتشار ذلك، ولكن من المحتمل أن تكون ثمة حاجة لمزيد من التدابير العامة للسيطرة عليه، مضيفا “أن الموجة الثالثة كان دائما من المحتمل انتشارها ولكن حجمها سيعتمد على الكيفية التى ستنتشر بها السلالة وكذلك معدل التطعيمات“.


وأوضحت الصحيفة، أنه تم تحديد ما يقرب من 3 آلاف حالة من السلالة الجديدة في جميع أنحاء المملكة المتحدة – بما يمثل ارتفاعا من الـ 2323 حالة التي تم الإعلان عنها يوم الاثنين الماضي – وتم الإعلان عن زيادة الاختبارات في عدد من الأماكن للسيطرة على انتشارها، بما في ذلك بولتون وبلاكبيرن.


وأشارت الصحيفة، إلى أن ذلك يأتي في الوقت الذي حذر فيه عالم الأوبئة في إمبريال كوليدج لندن البروفيسور نيل فيرجسون من أن نظام العزل الصحي المنزلي الحالى فى المملكة المتحدة غير فعال، ولن يمنع المزيد من المتغيرات من “كوفيد-19” من دخول بريطانيا.

 


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*